2011-01-13

تعرض الكويت لنزيف داخلي !!












أنتهكت الكرامات في هذا البلد

في السابق عندما نرى مكروها قد أصاب بلدنا فان دعوتنا ( بان اللهم أعن رجال الداخلية على حفظ أمن هذا البلد ) واليوم دعواتنا بأن (( اللهم قنــى شرهم وأعن بلدنا عليهم ))

للأسف الشديد أقولها بكل ما املك من مشاعر واحاسيس في حب هذا الوطن وعشقه

أنــــــــــــــا محبطة جدا


ما ذنب الشعب ؟؟ نواب مخطئون ، حكومة فاشلة ما ذنب الشعب ؟؟؟

ألأن وزارة الداخلية وجدت من يسكت عنها في 8 ديسمبر ، وجدت لنفسها الاحقية بتعذيب وقتل المواطنين دون الرجوع الى الدولة وقوانينها وترك القانون يأخذ مجراه ...



سمو الامير الغالي الشيخ صباح الاحمد الجابر الصباح

أنا أعلم كل العلم أن كل قول تنطق به ماهو الا حفظا لسلامة هذا البلد وشعبه ، ولكننا سئمنا من كل من يمارس جبروته على الشعب تحت اسمك فكل ما يقوومون به يبررونه باوامر سمو الامير ، ويا اميرنا الغالي من لا يخاف الله في قتل المواطنين لن يخافك في تطبيق القانون
اميرنا الغالي ، انا مواطنة أسعى مجتهدة بكل ما املك لارفع اسم وطني الغالي ، يأست كثيرا من المهاترات السياسية التي يقوم بها السياسيون انا محبطة جدا ولا أملك ذرة من الأمل بعد كل الاحداث التي حصلت في بداية هذا العام ، هل نبحث عن قيام الساعة باللجوء الى تخويف الشعب وضرب الشعب وقتل الشعب واهانة كرامتهم واهانة الدستور و تأخير عجلة التنمية ، يا سمونا الغالي حب الكويت نمى معي منذ مرحلة رياض الاطفال وحتى اليوم أعاقتني الظروف في كثير من المسائل ولكنها لم تعِق حبي وعشقي للكويت فكيف بعد هذا الحب أجدها تنزف وأجد القنوات تسب وتلعن وتبغض وتفرق وتُفسد ، إنني أدور حول نفسي مستغربة هل استعجل الناس في قيام الساعة ؟؟ وتلك المكالمات التي تأتي من كل من هب ودب من الدول المجاورة وغيرها من الدول التي تتصل لكي ( تتأسف ) فقط للحال التي وصلت اليه الكويت ، إنني لا يرضيني أبدا أن أرى وطني الغالي يبكي واغلب من حولنا من مناصب يبحث عن مصلحته تحت اسم حب الوطن ، وأنت أعلم يا أميرنا الغالي بأننا لم نلجأ إليك إلا لأنك أهلا للثقة وتعي تماما صرخة الكويت .

أريد أن أكمل طموحي مطمئنة أن تلك الشوائب لن تكون موجودة في المستقبل ، من نواب من حكومة ، لا كامل سوى وجهه سبحانه ولكننا نريد ان تعود الكويت لعزها ويقف الجميع وقفة حق (( للكويت )) فقط .
نريد ان يعود الحق لأصحابه ، نريد محاسبة الجناة علناً حتى يشفي غليلنا ماحدث للمطيري ، استقالة الوزير لن تعيده للحياة من جديد سمونا الغالي أنت أب وأخ وابن وتعلم جيدا فقدان الاخ والابن وبطريقة وحشية ، نقرأ الآثار التي كانت على جسد الضحية وتدمع العين ونتخيل كيف عانى من جراء وحوش ، قد قاموا بما قام به الجناة في الغزو العراقي من تعذيب لاجساد الشهداء الكويتيين . إني خائفة سمو الامير خائفة من مستقبل لا يبشر بخير والكويت بلد الأمن والأمان لا نريدها ان تتشوه نريدها الأفضل .

نطالب بالمحاسبة وبانزال اشد العقوبات على الجناة

سمو الامير الغالي ، تمنيت كثيرا مقابلتك والحديث معك محادثة أب وابنته ، ولأني لا أملك سوى مدونتي اتمنى ان تسمعني أنا لا أريد سوى ان انجز في بلدي لا أريد أن تذهب سنوات تعبي للبحث عن وظيفة ذات راتب كبير ، أريد أن أرى وطني من الدول الراقية .



أنا أثق كثيرا بحكمتك وعدلك وواثقة من لقائي بك مستقبلا ، اريد مجالا لكي أرد جميل هذا الوطن الغالي ليس إلا .




.............................

قرأت هذه الصفحة ولا املك سوى الدعاء بالرحمة لمحمد المطيري وأن يلهم الله اهله السلوان .

وحسبي الله ونعم الوكيل على كل ظالم ومخرب في هذا الوطن

حسبي الله ونعم الوكيل ... حسبي الله ونعم الوكيل


بلد القانون لا تطبق قانونها ويأتي من هو في الخارج _ مسيحي _ كان أم _ يهودي _ كي يبحث وينادي في حق المواطن الكويتي _ المسلم _ كي نتعلم ان الرحمة لا تقف على دين معين وانما عـــــارٌ علينا أن نجعل الرحمة حكرا علينا ولا نطبقها في حياتنا


ماحدث لمحمد المطيري سيحدث لكل مواطن مستقبلا






التقرير الطبي الذي يصف حالة جثة محمد المطيري رحمه الله تعالى واسكنه فسيح جناته يارب

6 comments:

محمد يقول...

بشائر الخير
استقالة وزير الداخلية

لكن هنا سؤلان
1- هل تكفي الاستقالة؟
2- هل هناك استقالات اخرى؟

Manal يقول...

ان القلب ليحزن وان العين لتدمع

:(

لا اعلم متى يعامل الانسان بكرامة
الانسان
ايا كان لونة او اصلة او عرقة او او او

بو عبدالملك يقول...

هذا أمر ليس غريب بأجهزة المخابرات بالعالم
فقبل محمد المطيري
كان عامر خليف فتم تعذيبة حتى الموت
وأيضاً عذبوا زوجتة حتى الموت
وعلى فكرة
عامر خليف تصادم مع أمن الدولة بسبب تعذيبة فخرج أنتقم

ولو تشاهدين يد الشيخ حامد العلي سوف تتعجبين
وغيرهم من المشائخ


وأنا أرى بأن أرحم جهاز مخابرات هو المخابرات الكويتية

وأرذل جهاز مخابرات بالعالم الأردن

بو عبدالملك يقول...

الله المستعان

الحــــر يقول...

الله يرحم الفقيد ويصبرأهله

واستقاله وزير الداخليه لا تخلي الوزاره من المسؤوليه لانها قضيه انتهاك حرمه انسان ومادري متى النفوس بتصفى

الله يحمي هالديره وهالشعب من كل شر

الحــــر يقول...
أزال المؤلف هذا التعليق.